الثلاثاء 21 مايو 2024

يحكى ان رجلاً فقيراً خرج من بيته يبحث عن عمل

موقع أيام نيوز

يحكى ان رجلا فقيرا خرج من بيته يبحث عن عمل من اجل ان يطعم اسرته وطال البحث في ارجاء المدينه ولم يجد عن اي عمل. شعر بلحزن واليأس ثم اصبح يحدث نفسه ماذا سيفعل حين يعود ويستقبله اولادة وزوجته وهم ينتظرون عودته حاملا الطعام والفواكة كيف سيكون المنظر حين يعود وهو لا يحمل شيئا في يده ثم عاد الى منزله فارغ اليدين والحزن والهموم موضوعه على اكتافه ثم طرق الباب اسرع الاطفال يتسابقون من يفتح الباب لوالدهما فتح احدهم الباب دخل الاب فارغ اليدين منحني الرأس شاحب الوجه مكسور الخاطر 
بدأ الاطفال يسئلون اباهم اين الطعام يا بابا الم تحضر لنا العشاء اننا نشعر بلجوع يا ابي 
لم يجد اي جواب علي الأسئله القاتله سوى الابتسامه المزيفه والدموع المخڤيه انقذت الام الموقف وفورا اسكتت الاولاد وتركت الاب وحدة مع حزنه وهمومه ..
ثم قالت مابك يا حبيبي الم ترزق اليوم
اجاب لقد بحثت في كل مكان لم اجد عمل اليوم 
قالت لا تحزن سيفرجها الله نحن علينا ان نقوم بما امرنا وهو سوف يعطينا كما وعدنا 
قال نعم معك حق ولاكن الم تنظري كيف الاطفال يبكون من الجوع 



اجابت وماذا نفعل لم يكتب الله لك اليوم ان ترزق سوف نصبر 
وبعد حوار طرق احدهم الباب.
ذهب الزوج ليرى من الطارق. فأذا بشاب يحمل كل ما ألذ وطاب من الطعام 
مرحبا 
اهلين مين انت 
انا عابر سبيل واحمل لك هذا الطعام والفواكه 
جزاك الله كل خير بس لماذا وما المناسبة. 
اجاب ذهبت الى المطعم لشراء وجبة العشاء وبعدها اللتقيت بأحد اصدقائي وهناك اصر علي صديقي ان اكون ضيفه وقمت بمشاركته الطعام ونسيت انني كنت اخذ العشاء للبيت وبين حديث وذكريات وضحك تأخرت عن البيت وثم اعتذرت من صديقي بعد انتهينا من العشاء وقمت بأخذ الوجبه للبيت وفي الطريق اتصل بي اخي وقال اذا كنت قد اخذت الوجبه تصدق بها واذا لم تشتري خلاص لقد اشتريت انا 
ثم تابعت مشواري. وانا في حيره لمن اتصدق بهذا الاكل الغريب في الامر ليس هنا ولاكن الامر العجيب والغريب
كيف وصلت الى هذا المكان حيث طريقي ليس من هنا اساسا 
وعندما نظرت من حولي وجدت كل المنازل هنا فاخره وكلها مباني عاليه فقلت في نفسي كل المنازل هنا حديثه وفاخره مستحيل يكون احد بحاجه الى صدقه 


ثم واصلت الطريق اريد العودة وكنت اطوف بين الطرقات وثم اعود الى امام منزلك اكثر من ثلاث مرات وانا اعود الى نفس المكان لا ادري ما السبب ربما يكون ارسلني الله لك. لا اعلم ما السر 
اجهش الاب بلبكاء فقال والله لقد نام اولادي بدون اكل ولم يأكلون منذو الصباح شكرا لك جزاك الله خيرا يا بني 
ثم غادر الشاب واخذ الاب الطعام وأيقظ الاولاد وتناولوا العشاء. حتى شبع الجميع 
العبرة لا تيأس عندما تغلق بوجهك ابواب اهل الأرض فأبواب اهل السماء لا تغلق ابدا فأترك امورك على الله وهو من سيتدبر امورك 
انتهت القصه ولاكن لم تنتهي القصص هناك المزيد من القصص الجميله والمشوقه لمشاهدة المزيد من القصص
اذا اتممت القراءة لا تبخل بوضع عجاب والتعليق بصلاة ع سيدنا محمد ٱللهم صل وسلم علے سيدنآء محمد و علئ آلهۂ آلطيبين الطاﺂهرين