الثلاثاء 16 أبريل 2024

أخطاء نرتكبها عند استخدام الهاتف المحمول

موقع أيام نيوز

النوم بجوار الهاتف الذكي

أخطار المحمول

الهاتف الذكي هو مرسل ومستقبل كهروماغناطيسي، وهذا يعني أنه يقوم بإرسال موجات لاسلكية. على الرغم من أن ذلك لم يتم اثباته حتى الآن، لكن الدراسات مازالت مستمرة للتأكد من مدى تأثير هذه الموجات على المخ بعد التعرض لها لفترة طويلة. فهو يمكنه إيقاظك أثناء دورة نومك بسبب رسائل التذكير أو أي صوت يصدر منه. إذا كان من المستحيل بالنسبة لك غلق الهاتف المحمول أثناء النوم أو وضعه في غرفة أخرى، فعلى الاقل ضعه على وضعية الطيران أثناء النوم.

 

التعرض للضوء الأزرق الخارج من المحمول لوقت طويل

الموبايل

يقوم الضوء المنبعث من شاشة الهاتف الذكي بتحفيز الميلاتونين، وهو الهرمون الذي يقوم بتنظيم دورة النوم، لذلك لا يجب مطلقاً أن تكون قريباً من هذا الضوء أثناء نومك. كما أن الضوء الأزرق يسبب أيضا الصداع ومشاكل في العين والبصر. حاول تقليل مستوى الإضاءة في هاتفك أو قم بتشغيل فلتر الضوء الأزرق.



 

استخدام الهاتف أثناء الإشارة الضعيفة

عندما ترى أن الاشارة ضعيفة في الهاتف المحمول فهذا يعني أن هاتفك يقوم بإرسال إشارات أقوى لتعزيز الاتصال بالشبكة. واستهلاك هاتفك للمزيد من الطاقة يعني المزيد من الضرر لك، كما أوضح دكتور ديفرا دافيس في The Truth About Cell Phone Radiation وقد اوصى باستخدام الهاتف الأرضي أو إبعاد الهاتف الذكي عنك بقدر الإمكان حينما تكون الإشارة ضعيفة، لأن ذلك الأمر يجعل الهاتف يسخن وهذا يعتبر أمراً خطيراً أيضاً. 

 

ملاصقة الهاتف الذكي بالبشرة

المحمول

هناك دراسات عديدة ركّزت على العلاقة بين الهاتف الخلوي والسړطان، وبشكل خاص حول الإشارات التي يتم انبعاثها منه وهي حوالي 900 م/هرتز والتي تتسبب في تسخين الهاتف. وتقوم البشرة بامتصاص الحرارة بسهولة في كل مرة تجعل الهاتف قريباً منك! وعلى الرغم من عدم وجود دراسات تؤكد التأثير الإشعاعي للترددات اللاسلكية على جسم الإنسان ولكن هناك حقيقة مؤكدة وهي أن معدل الامتصاص يقل بشكل كبير حينما تقوم بإبعاد الهاتف عنك.



 

النظر الى الشاشة بوضع سيء

المحمول

هناك دراسة تثبت أن استخدام الهاتف المحمول يسبب إصابات بالإبهام مثل التهاب غمد الوتر. وهناك أيضاً عرض صحي معروف باسم “رقبة الرسائل”، وكما هو واضح من الاسم فإنه الوضع الذي تتخذه حينما تقوم بالانحناء للأمام للنظر في الهاتف، فهذا يضغط على الفقرات العنقية بشكل واضح. وبمرور الوقت يصبح وزن الرقبة أثقل كثيراً من وزنها الطبيعي بمعدل 5 أضعاف، وهذا يسبب ألم في الرقبة وأضرار أخرى. لذلك قم بوضع الهاتف في مستوى العين وحافظ على مستوى الرقبة مستقيماً كما هو.