الثلاثاء 16 أبريل 2024

طرق حمل الأطفال الصحيحة

موقع أيام نيوز

1. حمل الأطفال من تحت الإبطين

لا يستطع الأطفال الرضع دعم رؤوسهم بأنفسهم حتى يبلغوا من العمر 4-6 أشهر على الأقل، وذلك بسبب أن عضلات الرقبة لم تتطور بعد.

ولهذا فإذا كنت تنوي حمل طفل حديث الولادة فتأكد من أن تُقدم له الدعم اللازم لرأسه، لأنهم قد يُحركوا رؤوسهم فجأة وقد ينتج عن هذا صعوبة في التنفس أو حتى بعض الإصابات.

 

2. حمل الأطفال باستخدام حمالة الأطفال – A carrier

حمل الطفل في العموم باستخدام حمالة الأطفال ليس شيء سيء ولكن الأمر يتوقف على كيفية استخدامها، فمن الضروري أن تُدعّم هذه الحمالة أرجل الطفل، وكأنه محمول من قِبل الأم، وبهذه الطريقة لن يحدث أي خلل في موضع المفاصل ولن يتضرر العمود الفقري.



أما إذا كانت ساقي الطفل متدليتين، فهذا أمر خطېر لأن عواقبه قد تؤدي لحدوث أمراض خطېرة في الفخذ مثل خلل حدوث الخلع أو خلل في التنسج.

 

3. وضع رأس الطفل على كتفك

حمل الأطفال

إذا كنت تحتضن الطفل وصدره عند مستوى صدرك، فعليك الانتباه إلى موضع وجهه، حيث يجب أن يكون وجهه فوق الكتف حتى تضمن له عملية تنفس سلسة دون عرقلة، لأن بخلاف ذلك قد يصعب عليه التنفس، بالإضافة إلى أنه قد يدخل جزء من ملابسك إلى فمه ويُسبب لهم مشاكل.

 

4 حمل الطفل في نفس الجانب كل مرة

قد تغفل العديد من الأمهات الجدد هذه المعلومة، ولا تنتبه الأم هل تحمل الطفل في نفس الاتجاه كل مرة أم لا؟! ولكن من الضروري أن تُبدل الأم اتجاه حملها للطفل، فكما قلنا سابقاً، عضلات رقبة الأطفال ضعيفة، ولذلك فمن المهم أن تتطور عضلات كلا الجانبين بنفس القدر.



فحمل الطفل من نفس الجانب كل مرة، يجعل عضلات جانب واحد من الرقبة أقوى من الجانب الآخر، وقد يجد مشاكل مستقبلياً عند استدارة عنقه.

 

5. عدم دعم ظهر الأطفال الرضع عند حملهم

حمل الأطفال

قد تحمل بعض الأمهات أطفالهن عن طريق الأرداف والرأس، وهذه طريقة خاطئة لسببين: أولهما أن هناك خطړ من سقوط الطفل، والثاني أن هذه الطريقة تضع ضغط زائد على العامود الفقري بسبب عدم دعم الظهر.

لذلك، فأفضل طريقة لحمل الطفل هي دعم ظهر الطفل بيد ورأسه بيد أخرى.

 

6. حمل الطفل ورأسه موجهاً للخارج

هذه الطريقة في حمل الطفل غير مفضلة لأن بهذا الشكل لن تستطيع السيطرة والتحكم في الطفل بشكل كبير، بالإضافة إلى أن حمل الطفل بهذه الطريقة يخلق ضغطاً على العامود الفقري. وإذا أمعنت النظر سترى أن الساقين متدليتين، كما هو الحال مع حمالة الأطفال الخاطئة.

لذلك، فأفضل وضعية هي حمل الطفل في مواجهة صدرك، وأعطي اهتمام لدعم ظهره ورأسه كما أوضحنا.

معلومة رائعة للأمهات الجدد: وفقاً لدراسة حديثة، إن الأمهات اللاتي تحملن أطفالهن بحيث تلمس بشړة كل منهما الآخر، يكون الأطفال أقل عُرضة للتوتر!

 

معلومة إضافية: سحب الأطفال من أيديهم

هذه المعلومة لا تخص الرُضَّع، بل للفئة العمرية حتى عُمر 5 سنوات، فغالباً ما يرفض الطفل النهوض أو المشي مع الآباء، وهنا يقوم الآباء بسحب الطفل من ذراعه حتى ينهض أو يمشي عنوة.

وهذا السيناريو كثير الحدوث، ولكن نناشدكم اليوم بالتوقف عن هذا السلوك لأنه ربما يؤدي إلى حالة مرضية تُسمى المِرْفَقٌ الفَكَكِيّ، أي خلع جزئي في مفصل الكوع.

 

حمل الأطفال

هذا الأمر قد لا يحدث فقط أثناء حالات ڠضب الآباء، بل قد يحدث أحياناً في أوقات الفرح واللعب! فعندما تأرجح الطفل من ذراعه كما هو موضح بالصورة قد يحدث خلع في مفصل الكوع. ولكن نود أن ننوه أن الأطفال بعد الوصول لعُمر الـ 5 سنوات تصبح عظامهم أقوى ويكون احتمال حدوث الخلع أقل.