الإثنين 27 مايو 2024

خرافة الحيوان الذي لا ېحترق پالنار قصة السمندل بين العلم والأساطير

موقع أيام نيوز

منذ القدم، تناقلت الحكايات والأساطير قصصًا عن حيوانات خارقة للطبيعة، تمتلك قدرات فريدة تُميزها عن باقي الكائنات.

ولعل من أشهر هذه الأساطير حكاية "السمندل"، ذلك الحيوان الصغير الذي يُقال إنه لا ېحترق پالنار.

ولكن هل هذه الحكاية صحيحة أم مجرد خرافة؟

في هذه المقالة، سنغوص في رحلة عبر العلم والأساطير لكشف حقيقة "السمندل الذي لا ېحترق پالنار":

السمندل في الأساطير:

  • ارتبط السمندل منذ القدم بالعديد من الأساطير والخرافات في مختلف الثقافات.
  • ففي بعض الحكايات، يُقال أن السمندل يولد من الڼار، بينما يعتقد البعض الآخر أنه يستطيع العيش في الڼار دون أن يتأذى.
  • تم ربط السمندل أيضًا بصفات مثل الخلود والتجدد، حيث يُقال إنه يتجدد من رماده بعد المۏت.

السمندل في العلم:

  • في الواقع، لا يمتلك السمندل أي قدرة خارقة على مقاومة الڼار.
  • على الرغم من قدرته على تحمل درجات حرارة عالية نسبيًا، إلا أنه لا يستطيع البقاء في الڼار لفترة طويلة دون أن يتأذى أو ېموت.
  • يُعتقد أن مصدر خرافة "السمندل الذي لا ېحترق" هو قدرة بعض أنواع السمندل على البقاء في الماء الساخن أو على صخور ساخنة دون أن تتأذى.
  • كما أن جلد السمندل الرطب قد يُساعده على تحمل الحرارة لفترة قصيرة.

حقائق مٹيرة للاهتمام عن السمندل:



  • السمندل حيوان برمائي يعيش في كل من الماء واليابسة.
  • يتغذى السمندل على الحشرات والديدان الصغيرة.
  • تتميز بعض أنواع السمندل بقدرتها على التجدد، حيث تستطيع إعادة إنماء أطرافها المفقودة.
  • يُعد السمندل حيوانًا مهمًا في النظام البيئي، حيث يلعب دورًا في مكافحة الآفات.

خاتمة:

على الرغم من روعة الأساطير المرتبطة بالسمندل، إلا أن العلم أثبت أن "السمندل الذي لا ېحترق" مجرد خرافة.

ولكن هذا لا ينتقص من قيمة السمندل كحيوان مثير للاهتمام يلعب دورًا حيويًا في النظام البيئي.

ففهم حقيقة السمندل يُساعدنا على تقدير تنوع العالم الطبيعي وعجائبه.