الخميس 18 يوليو 2024

الابن مرحباً أبي، أينَ أنت ؟

موقع أيام نيوز

الابن- مرحباً أبي، أينَ أنت  ؟
الأب= مرحباً يابُني، أنا في العمل،
لماذا تسأل  !
الابن- حسنًا تعال بسرعة، لقَد تركتَ هاتفكَ، وهو الآن بين يدي والدتي  ! 
الأب= لقد قُضيَ عليّ، حاول أن تشتت إنتباهها، 
أنا قادم في الطّريق. 
الابن- لقد فتحت الهاتف، وهي الآن تقرأ الرّسائل  ! 
الأب= أرجوك ابدأ بالبكاء أو مثل أنكَ مريض، 
وأسقط في الأرض  !
الابن- أمي الآن تبكي، ووضعت يديهَا على رأسها 
وبدأت في الصُّراخ. 
الاب= أرجوك قم بمواساتها أنا قريب 
جداً من المنزل. 
الابن- أنا بانتظارك، هي منهارَة تماماً ! 
الاب= لقدْ وصلت إفتح الباب. 

الابن- أهلاً أبي، لقد تأخرت كثيراً  !
الاب= أينَ والدتك  ؟ 
الابن- لقد ذهبت إلى السّوق هذا الصّباح، 
ونسيت أن تضع لي الفطور، وأنا جائع كثيراً  !
يقول الأب: أنا لمْ يُزعجني تصرف إبني والحيلة التي قامَ بها، أنا ما أزعجني حقاً، هو غبائي، لأن هاتفي كانَ عندي وكنتُ أكلّمهُ من خلاله طول الطريق  !.